20 Native Fury

تقرير إعلامي 20-001

26 فبراير، 2020

للنشر الفوري

الإمارات العربية المتحدة – قوات المشاة البحرية الأمريكية والقيادة المركزية والقوة البحرية الأولى، بالتنسيق مع القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة، ستبدأ التمرين 20 Native Fury يوم 8 مارس، 2020. التمرين يعقد كل سنتين في المنطقة منذ 2008 وهذه هي النسخة السابعة منه.

Native Fury 20 هو تمرين مشترك يضم الآلاف من القوات التي تُظهر القدرة على الاستجابة إلى حالات الطوارئ والكوارث الطبيعية وغيرها من الأزمات التي من الممكن أن تحدث المنطقة. تم تصميم التمرين لتدريب قوة المشاة البحرية (I MEF) وقوات البحارة على عمليات قوة التموضع البحرية والتي تهدف إلى زيادة الكفاءة، وتوسيع مستويات التعاون، وتعزيز القدرات البحرية، والتحقق من صحة اللوجستيات المشتركة على قدرات الشاطئ بالتنسيق مع الجيش الأمريكي، وتعزيز الاستقرار الإقليمي على المدى الطويل وقابلية التشغيل البيني بين دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة.

خلال التمرين، ستستخدم وحدات من (I MEF) مجموعة متنوعة من التقنيات المختلفة لتحقيق العديد من الأهداف التدريبية. هذا التمرين يشتمل على استخدام ذخيرة حية وتدريبات على المناورة وتطوير المهارات وتبادلها مع القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة، وعمليات إنزال الموظفين والمعدات والموارد الإنسانية من السفن إلى الشاطئ، فضلا عن حركة قافلات النقل والإمداد عبر دولة الإمارات العربية المتحدة.

وفي هذا الصدد، قال الفريق كارل موندي قائد قوات المشاة البحرية في القيادة المركزية الأمريكية “نتشرف بالتدريب جنبا إلى جنب مع قوات دولة الإمارات العربية المتحدة، الشريك الاستراتيجي للولايات المتحدة في هذه المنطقة. هذا التمرين هو فرصة عظيمة لكلا البلدين لإظهار الاستعداد العسكري والالتزام القوي للاستقرار في الخليج.”

للمزيد من المعلومات حول التمرين، يرجى زيارة الرابط التالي:

https://www.dvidshub.net/feature/NativeFury